جازان – علي الحازمي

اختتم فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في منطقة جازان مساء أمس السبت الخامس من شهر ربيع الأول ١٤٤٤ هجرية المبادرة الدعوية موطني عز وفخر الثاني بعدد من الندوات في ( تعزيز دور المجتمع في تحقيق مفهوم الولاء لهذه البلاد ودفاعه عنها ) والتي تأتي تزامناً مع ذكرى اليوم الوطني للمملكةالعربية السعودية ٩٢ حيث شارك في هذه الندوات ١٢ داعية في ٦ محافظات و٦ جوامع بينوا خلالها مفهوم الأمن وأهميته في تحقيق التوحيد حيث أن التوحيد لا يتحقق إلا به فعلى المؤمن أن يحقق الأمن في أهله ومجتمعه ودولته ، كما تحدث الدعاة عن اهتمام ولاة أمر هذه البلاد المباركة في تطبيق حدود الله التي ذكرت في الكتاب القويم .
وفي المحور الثاني كان الحديث عن مفهوم الوطن وأهميته فمعنى الوطن هو المكان الذي نعيش فيه وذكروا بعض الشبه التي ذكرت ومنها شبهة ( لا نعترف بوطن لا يعيش في المسلمين جميعاً ) وهذه الشبهة خاطئا اتخذها أعداء الدين طريقاً لإثبات فكرهم فالرسول صلى الله عليه وسلم حكم في المدينة ومات فيها واعتبرها وطنه ودولته وشبهة أخرى تقول ( أن الوطن هو مجرد حفنة من تراب لا قيمة له والدعوة للوطن كالدعوة لحب الوثن) وهذا دعوة خاطئة فالواجب على كل مسلم أن يحمي وطنه ويدافع عنه .
واختتم الدعاة الندوات بأنه من الواجب على كل مسلم يعيش في هذه الأرض المباركة أن يحميها ويدافع عنها من كيد الفجار وعبث العابثين وليس شرطاً أن تكون الحماية بالسلاح بل كلًا على ما يستطيع فالعالم يجب أن يدافع عن وطنه ومقدساته بعلمه والكاتب بقلمه والصحفي عن طريق صحيفته والعسكري بسلاحه والطبيب بإنسانيته والخطيب في منبره بالحديث عن مميزات وطنه التي لا تعد والداعية بالدعوة إلى اجتماع الكلمة ووحدة الصف.
من جهته أكد فضيلة مدير عام فرع الوزارة في منطقة جازان الشيخ أسامة بن زيد مدخلي على أن الوطن يستحق منا الكثير حيث أننا نعيش فيه بأمن وأمان وطمأنينة وهذا بفضل من الله جل وعلى ثم بفضل قيادتنا الرشيدة بقيادة ملك الانسانية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الآمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز اللذان قادا بنا هذه السفينة الى النمو والتطور والازدهار كما ثمن فضيلته الجهود الدعوية المبذولة لنجاح هذه المبادرة القيمة موطني عز وفخر شاكراً ومقدراً الدعاة المشاركين على وقتهم وجهدهم . واختتم المدخلي حديثه بالشكر لمعالي الوزير الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ على توجيهاته بإقامة مثل هذه البرامج في المواسم الوطنية وكذلك المواسم الدينية سائلا الله أن يبارك في جهوده وعمله .
مما يذكر أن هذه الندوات التي أقيمت في عدد من محافظات المنطقة ضمن اكثر من ٣٥٥ منشط دعوي اقيمت خلال ذكرى اليوم الوطني ٩٢ .

المادة السابقةسمو أمير جازان : جهود جامعة جازان داعم لإنتاج البن في المنطقة
المقالة القادمةالنيابة العامة: السجن (20) عاماً وغرامات بـ400 ألف لمزوريّ محررات رسمية