وفاة جدة أوباما في كينيا

وكالات

عن 99 عاماً، توفيت «ماما سارة» جدة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما (الإثنين)، فيما أكد المتحدث باسم الأسرة موسى إسماعيل أن الجدة لم تكن مصابة بـ«كوفيد 19»، إذ جاءت نتيجة فحصها سلبية قبل يوم من وفاتها متأثرة بمرض السكري في مستشفى جاراموجي أوجينجا أودينجا ببلدة كيسومو، وسيتم دفن الجثمان غدا وفق الشريعة الإسلامية.
وتعد ماما سارة الزوجة الثالثة للراحل حسين أوباما جد باراك، الذي ذكرها في مذكرات نشرها بعنوان «أيام من أبي»، متذكرا لقاءهما الأول خلال رحلته إلى كينيا عام 1988، وكيف اضطر للاستعانة بمترجمين كونها لا تتحدث سوى اللغة المحلية.
يذكر أن سارة حضرت حفل تنصيب أوباما الأول.

المادة السابقةالحوثيون ينخرطون في مناقشات جادة بشأن المبادرة السعودية
المقالة القادمة“موانئ” السعودية تطلق مبادرة لدعم الخطوط الملاحية العالمية عبر موانئ الساحل الغربي
مؤسس ورئيس تحرير الصحيفة