وكالات

قال وزير خارجية تايوان، الأربعاء، إن الجزيرة ستحارب للنهاية إذا هاجمتها الصين، وأضاف أن الولايات المتحدة توقعت ذلك وسط تصاعد الضغط العسكري الصيني، بتدريبات بحاملات طائرات قرب الجزيرة.

وشكت تايوان، التي تعتبرها الصين جزءاً من أراضيها، من تكرار أنشطة بكين العسكرية في الأشهر القليلة الماضية، إذ تتوغل القوات الجوية الصينية يومياً تقريباً، في منطقة تحديد الدفاع الجوي التايوانية.

وكانت الصين قد ذكرت، يوم الاثنين، إن “مجموعة حاملة طائرات تجري تدريبات قرب الجزيرة”.

وقال وزير الخارجية التايواني، جوزيف وو، للصحفيين في مقر الوزارة: “حسب فهمي المحدود لصناع القرار الأمريكيين الذين يراقبون التطورات في المنطقة، من الواضح أنهم يرون خطر احتمال شن الصين هجوماً على تايوان”.

وأضاف “نحن مستعدون دون شك، للدفاع عن أنفسنا وسنخوض الحرب إذا تعين علينا خوضها. وإذا تعين علينا أن ندافع عن أنفسنا إلى النهاية، سندافع عن أنفسنا إلى النهاية”.

وكانت واشنطن، أهم داعم دولي لتايوان ومورد سلاح لها، تدفع الجزيرة لتحديث جيشها بحيث يصعب على الصين تهديدها.

وقال وو إن “تايوان عازمة على تحسين قدراتها العسكرية وإنفاق المزيد على الدفاع”.

وتابع “الدفاع عن البلاد مسؤوليتنا. سنحاول بكل السبل تحسين قدراتنا الدفاعية”

المادة السابقةلقاح جديد لكورونا من بيض الدجاج
المقالة القادمةالسعودية الثانية عالميًا في مؤشر ثقة المستهلك لشهر مارس 2021
مؤسس ورئيس تحرير الصحيفة