صحيفة سعودية الكترونية

صحيفة الرؤية الإلكترونية السعودية

ندوة “الذكرى السابعة للبيعة ” بجامعة الطائف

  • 14 نوفمبر 2021
  • 0
  • 154 مشاهدة

 

الطائف – منصور الغامدي

أقامت جامعة الطائف، اليوم، برعاية رئيس جامعة الطائف أ.د يوسف العسيري، ممثلةً بمركز تاريخ الطائف “الندوة الكبرى” بمناسبة تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مقاليد الحكم تحت عنوان ” الذكرى السابعة للبيعة ” .
حيث أدارت الندوة الدكتورة لطيفة العدواني، مشرفة مركز تاريخ الطائف .
وبدايةً تحدث الدكتور أحمد آل عبدان، في محور البيعة من الناحية الشرعية وقد تطرق إلى معنى البيعة وأهميتها في السياسة الشرعية وفي النظام الإسلامي و مقتضياتتها وأهميتها أيضا في حفظ النظام والتماسك والوحدة في المجتمع الإسلامي والمملكة العربية السعودية.
وتحدثت ‏ الدكتورة جهان شار، عن منجزات المرأة السعودية وما تحقق لها في عهد الملك سلمان من منجزات تجاوزت الاطار المحلي، والاطار الاقليمي إلى الاطار العالمي وكيف أنها وصلت إلى إنجازات عالمية وبأرقام عالية.
ثم ‏تحدث الدكتور مازن الحارثي، عن البيعة من خلال النماذج الشعرية وقد استشهد ببعض القصائد و الأبيات الشعرية التي تجسد أهمية البيعة عامة وبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان خاصة وعرض نماذج شعرية راقية في هذا الجانب.

وقبل إنتهاء الندوة كان هناك مداخلات في مجموعها كانت قيمة وأثرت الندوة ابتدأها فضيلة عميد كلية الشريعة في بيان أهمية البيعة و كونها ميثاقاً وأصلاً من أصول الشريعة وليست من فروعها، مبيناً فضيلته أهمية البيعة والوفاء بها و التمسك بها ودلل على ذلك بالنصوص الشرعية وضرب أمثلة للحوادث فيما حولنا من العالم بسبب عدم الوفاء بالبيعة لولي الأمر.

كما تداخل الدكتور حسن الشهري، وعقّب فيها على الإنجازات التي تمت و تميزت بها المرأة السعودية في السبع سنوات الماضية من عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان.

‏ثم مداخلة من الاستاذ منصور الدعجاني، باحث دكتوراة أثنى فيها على تنظيم جامعة الطائف ومركز تاريخ الطائف لمثل هذه الندوات مشاركةً في احتفالات الوطن بمناسباته السعيدة.

‏ثم تداخل المشرف على أكاديمية الشعر في الجامعة سعادة الدكتور منصور محمد المريسي الحارثي، ولفت الإنتباه فيها لعدة أمور رئيسية ومهمة منها أن هذه الندوات والمحاضرات هي لتوعية الشباب بأهمية هذه البيعة ومهمة في التمسك بهذه البيعة وأنها تعطي حصانة لعقول الشباب من التأثر أو التلوث بالأفكار المنحرفة.

وكانت ‏مداخلة أخيرة لعضو اللجنة العلمية بمركز تاريخ الطائف الدكتور متعب القثامي، أثنى فيها أيضا على دقة وروعة التنظيم لهذه الندوة، وتقسيمها إلى محاور ثلاثة: محور شرعي، ومحور تاريخي، و أخر أدبيا شعريا،
وأختتمت أن الندوة بتوزيع الجوائز على المشركين من يد راعي الحفل، سعادة رئيس جامعة الطايف.

 

 

أترك تعليق



يجب عليك الدخول لترك تعليق.