متابعات إخبارية

حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف بنيامين نتنياهو، من العودة إلى الاتفاق النووي مع إيران، مؤكدا أن إسرائيل سوف تدافع عن نفسها في مواجهة النظام الإيراني.

وقال نتنياهو في اجتماع لكتلة حزب الليكود في الكنيست، إن عودة إيران إلى هذا المسار بموافقة دولية، سيسمح لها بتطوير ترسانة نووية على أعتابها.

وشدد على أنه لن يدعم خطة العمل الشاملة بشأن برنامج إيران النووي، الذي اعتبره تهديدا بالغا لأمن العالم أجمع.

وكانت الخارجية الأمريكية، قد رحبت بالمحادثات غير المباشرة مع إيران بشأن الملف النووي التي استضافتها فيينا.

ووصف المتحدث باسم الخارجية نيد برايس، المحادثات بالبناءة واعتبرها أنها خطوة مرحبا بها.

وأضاف أن النطاق الأوسع للجهود الأمريكية للعودة إلى الاتفاق النووي يتعلق بمعالجة قضايا أخرى من بينها برنامج إيران الصاروخي وسلوكها المزعزع للاستقرار في المنطقة.

وأشار إلى أن الفريق الأمريكي في فيينا يركز على الخروج برؤية واضحة بشأن العودة إلى الاتفاق.

وانسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الذي عقده الرئيس باراك أوباما في عام 2015، في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، وأعادت فرض عقوبات على إيران، ما دفع طهران للرد بالتحلل من بعض التزاماتها في الاتفاق النووي.

المادة السابقةالإعلام الإسرائيلي يعلن تعرض سفينة إيرانية لهجوم قرب السواحل اليمنية
المقالة القادمةالراجحي يشكر القيادة الرشيدة على صدور قرار مجلس الوزراء باعتماد السياسة الوطنية لمنع عمل الأطفال
مؤسس ورئيس تحرير الصحيفة