صحيفة سعودية الكترونية

صحيفة الرؤية الإلكترونية السعودية

على خطى السوق الأوروبية… ال‏”داو جونز” يفقد 120 نقطة بالمستهل والنفط يواصل الارتفاع

  • 17 فبراير 2021
  • 0
  • 208 مشاهدة

على خطى السوق الأوروبية…
ال‏”داو جونز” يفقد 120 نقطة بالمستهل والنفط يواصل الارتفاع

الرؤية- وكالات

انخفضت مؤشرات الأسهم الأمريكية في بداية تعاملات اليوم الأربعاء، ليتراجع “داو جونز” من أعلى مستوى في تاريخه فاقداً 120 نقطة.
وكشفت بيانات اقتصادية عن ارتفاع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بنحو 5.3 بالمائة، كما صعد الإنتاج الصناعي الأمريكية بأكثر من المتوقع.
فيما ارتفعت أسعار المنتجين الأمريكيين بأكبر وتيرة منذ عام 2009 خلال الشهر الماضي.

وتراجعت الأسهم الأمريكية مع هبوط عوائد السندات الحكومية من أعلى مستوى في عام خلال التعاملات.
يعتقد البعض في “وول ستريت” أن التضخم المرتفع قد يدفع المستثمرين في نهاية المطاف إلى الخروج من الأصول عالية المخاطر إلى السندات.
وبحلول الساعة 2:32 مساءً بتوقيت جرينتش، انخفض مؤشر “داو جونز” الصناعي بنحو 0.4 بالمائة أو ما يعادل 123 نقطة إلى 31398.8 نقطة.

من جهة أخرى، واصلت أسعار النفط مكاسبها خلال تعاملات اليوم الأربعاء، ليتجاوز “برنت” مستوى 64 دولاراً لأول مرة في 13 شهراً، بدعم تراجع المعروض.
وأدت موجة الطقس البارد في الولايات المتحدة إلى تعطل الإنتاج النفطي خاصة في “تكساس” أكبر ولاية منتجة للخام، بما يقرب من 4.6 مليون برميل يوميًا، وفقًا لبيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية.
في حين ذكر تقرير لوكالة “رويترز” أن منتجي النفط في “أوبك+” من المرجح أن يخففوا القيود على الإمدادات بعد أبريل/نيسان في ظل تعافي الأسعار، إلا أن الزيادة في الإنتاج ستكون متواضعة حيث يشعر المنتجون بالقلق من انتكاسات جديدة في المعركة ضد الوباء.

ومن المقرر أن يعلن معهد البترول الأمريكي عن بيانات المخزونات النفطية في وقت لاحق من اليوم على أن تعلن إدارة معلومات الطاقة الأرقام الرسمية غداً الخميس، بعد أن تم تأجيلها بسبب عطلة رسمية الإثنين الماضي.
وبحلول الساعة 1:05 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر العقود الآجلة لخام “نايمكس” الأمريكي تسليم مارس/آذار بنسبة 1.7 بالمائة إلى مستوى 61.05 دولار للبرميل.
كما صعد سعر العقود الآجلة للخام القياسي “برنت” تسليم أبريل/نيسان بنحو 2 بالمائة إلى 64.59 دولار للبرميل.

أترك تعليق



يجب عليك الدخول لترك تعليق.