ضربات جوية وبرية تقتل عشرات الحوثيين بينهم قائد كتائب “التدخل السريع” وتدمّر مواقع وتعزيزات في مأرب

وكالات

لقي قائد ما يسمى كتائب “التدخل السريع” لمليشيا الحوثي الإرهابية مصرعه وعشرات آخرين، يوم الخميس، غربي محافظة مأرب، شرقي العاصمة اليمنية صنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيا.

وأكد مصدر عسكري ميداني أن قائد ما يسمى كتائب “التدخل السريع” التابعة للحوثيين، المدعو قصي العماري، والمكنّى بـ”أبو ذنوب”، لقي مصرعه وعشرات آخرين بينهم مرافقيه، في مواجهات عنيفة بجبهة الكسارة.

وبحسب المصدر، شوهد نقل جثة الصريع ومرافقيه علي متن أحد الاطقم القتالية للمليشيا ومغادرة الجبهة وسط حالة إرباك وذعر شديد دبّت بين اوساطهم.

وشهدت الجبهة معارك عنيفة بين القوات الحكومية ورجال المقاومة الشعبية من جهة، ومليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا من جهة ثانية، اثناء محاولة الاخيرة التسلل نحو مواقع تمركز الأولى.

واسفرت المواجهات عن تكبد الحوثيين خسائر فادحة قبل ان يلوذ البقية بالفرار محملين بجثث عدد من قتلاهم بينما عجزت عن انتشال اخرى وبقاءها مبعثرة في الشعاب.

في السياق، استهدفت مقاتلات التحالف العربي باربع غارات جوية ثكنات ومواقع للمليشيا في مديريتي صرواح ومدغل، وغارة استهدفت تعزيزات بشرية وعسكرية بوادي حلحلان كانت في طريقها إلى عناصرها بجبهات القتال

المادة السابقة“موكا” شركة طيران جديدة للحوثيين من العاصمة صنعاء
المقالة القادمةإنقاذ عملية السلام في اليمن من خلال إضعاف الزحف الحوثي نحو مأرب
مؤسس ورئيس تحرير الصحيفة