رعى صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، حفل تدشين مشروعات الـ100 يوم الصحية بالمنطقة، بحضور معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، وذلك بمقر مركز الأمير مشعل بن عبدالله للفعاليات والمؤتمرات.

وأقيم حفل بهذه المناسبة بدئ بالقرآن الكريم، ثم عرض مرئي لجهود صحة منطقة نجران ومبادراتها المجتمعية في مواجهة جائحة كورونا ومنع انتشار الفيروس.

وألقى معالي وزير الصحة كلمة أوضح فيها أن المشروعات التي تم تدشينها تتجاوز تكلفتها الإجمالية 60 مليون ريال، وتشتمل على إنشاء وتطوير عددٍ من مراكز الرعاية الصحية الأولية، وتنفيذ أعمال ترميم وتجهيز أقسام ووحدات في عدد من مستشفيات المنطقة، مؤكداً أن المشروعات تأتي ضمن رؤية المملكة 2030، الرامية لرفع كفاءة الإنفاق على الخدمات الصحية، كما تُجسد حرص القيادة الحكيمة على الارتقاء بالقطاع الصحي وتجويد الخدمات الصحية وأن صحة المواطن مرتكز أساس وأولوية لدى قادة هذا البلد الكريم.

بعد ذلك ألقى سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز كلمة نوّه فيها بما بذلته حكومة خادم الحرمين الشريفين، من خدمات صحية وعلاجية ووقائية أسهمت بفضل الله تعالى في حفظ أمن واستقرار الوطن وسلامة المواطن والمقيم، مثمناً ما يقدمه أبطال الصحة من جهود ميدانية وصحية لمواجهة الجائحة. ثم دشن سمو أمير منطقة نجران مشروعات مئة يوم التطويرية الصحية واستعراض المشروعات الجديدة، كما شهد سموه، ومعالي وزير الصحة توقيع اتفاقيات شراكات مجتمعية بين الصحة والنادي الأدبي، والمستشفى التخصصي الخاص بنجران.

وفي ختام الحفل كرم سمو أمير المنطقة ومعالي وزير الصحة المشاركين من أفراد المجتمع والقطاع الخاص والعاملين في القطاع الصحي نظير جهودهم خلال الجائحة، كما كرم سموه معالي وزير الصحة بهذه المناسبة.

وكان سموه قد تسلم من معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، شهادة اعتماد محافظة شرورة مدينة صحية، وحصلت شرورة على شهادة المدينة الصحية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية بعد اجتيازها ثمانين معياراً صحياً حول صحة المجتمع.

وتعد محافظة شرورة تاسع مدينة في المملكة تحصل على هذه الشهادة حيث شمل الاعتماد: الدرعية وجلاجل والجموم وعنيزة ورياض الخبراء والطائف والمدينة المنورة والمندق. من جهة أخرى، استقبل سمو أمير منطقة نجران، بمكتبه أمس، معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، ونوّه سموه بالجهود التي بذلتها وزارة الصحة لدرء جائحة كورونا سواء في إجراءات الكشف أو الجولات الميدانية أو تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وأصدر سمو أمير منطقة نجران تعليماته بإلزام الجهات الحكومية والقطاع الخاص بالتحقق من استخدام المراجعين لتطبيق «توكلنا» عن مراجعة المنشآت، حرصاً على صحة وسلامة الجميع.

المادة السابقةالفقي رئيساً لرابطة أحياء كرة القدم «بالتزكية»
المقالة القادمةوزير الصحة: يجب المحافظة على المكتسبات المتحققة في التصدي للجائحة
مؤسس ورئيس تحرير الصحيفة